فيديو: نائب رئيس مجلس الأمة أحمد الشحومي لنائب رئيس «المجلس الاتحادي» الإماراتي: سنبقى أوفياء لكل قضايانا المشتركة

أكد الشحومي في تصريح صحفي مشترك عقب اللقاء أهمية زيارة النائب الأول لرئيس المجلس الوطني الاتحادي بدولة الإمارات العربية الشقيقة حمد الرحومي والوفد المرافق له للكويت لتأكيد وتأصيل العلاقات بين البلدين والشعبين الشقيقين.

وقال الشحومي “سعدنا بهذه الزيارة وجميعنا تشرفنا بمقابلة سمو ولي العهد الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح -حفظه الله والأخ الكبير الفاضل رئيس مجلس الأمة مرزوق علي الغانم وسمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح، ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ د. أحمد ناصر المحمد”.

وأضاف الشحومي أن هذا اللقاء هو تأكيد للمؤكد وتأصيل للعلاقات الوطيدة التي تربط الشعبين الكويتي والإماراتي ويعد ردا على كل من يحاول أن يتصيد في الماء العكر لعمق العلاقات ما بين البلدين.

وأوضح الشحومي “سنبقى أبناء الشيخ زايد -رحمه الله- كما نحن أبناء للشيخ جابر وللشيخ صباح الأحمد رحمهما الله، وسنبقى أوفياء لكل قضايانا المشتركة وسنبقى على تواصل تام ودائم من أجل تنسيق المواقف الخارجية من خلال الدبلوماسية البرلمانية”.

وأكد الشحومي ثقته بأن هذا التواصل لن ينقطع وأن العلاقات التي تربط حكام الكويت والإمارات قبل الشعوب ستبقى دائما متماسكة وقوية.

وقال الشحومي “نحن بحاجة دائما وأبدا إلى مثل هذه اللقاءات لإعادة تأكيد المؤكد فالكويت والإمارات جسد واحد، ونحن لن ننسى أبدا موقف الشيخ زايد رحمه الله من أهلنا عام 1990 ولن ننسى مواقف حكومة وشعب الإمارات”.

وأضاف الشحومي”الإخوة في الإمارات يثمنون تماما موقف القيادة السياسية في الكويت”، مشيراً إلى حرص سمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد -حفظه الله ورعاه- وتأكيده دائما على مراعاة الإخوة والأشقاء في الجسد الخليجي ومنهم دولة الإمارات العربية الحبيبة.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

purchase cialis professional http://www.topdrugscanadian.com/buy-cialis-professional-online/