فيديو: النائب سعدون حماد: تعطيل إقرار (الميزانيات) يسبب مشاكل جسيمة بكل قطاعات الدولة

دعا النائب سعدون حماد النواب إلى حضور الجلسة الخاصة بمناقشة الميزانيات مشيرا إلى أهميتها للوطن والمواطنين.
وقال حماد في تصريح بالمركز الإعلامي لمجلس الأمة إن رئيس مجلس الأمة وجه الدعوة إلى حضور الجلسة الخاصة التي ستعقد بعد غد للنظر في مشروعات القوانين بربط الميزانيات الواردة في المراسيم أرقام 12 و13 و 14 لسنة 2021 عن السنة المالية 2021 / 2022.
وأكد حماد أن مصالح الوطن والمواطنين فوق الجميع ولذلك يجب أن تقر الميزانية لأن إقرارها في مصلحة الوطن والمواطن وعدم إقرارها فيه ضرر للوطن والمواطن.
وأوضح أن عدم إقرار الميزانيات سيتسبب في وقف التعيينات في جميع الوزارات والهيئات والجهات التابعة للحكومة، ووقف جميع البعثات الدراسية الداخلية والخارجية وبالتالي عجز الدولة عن توفير التعليم لخريجي الثانوية العامة الجدد.
وأضاف أن من الآثار المترتبة على ذلك توقف التعاقدات اللازمة لشراء المواد الإنشائية وعدم صرفها للمواطنين في المطلاع وجنوب عبدالله المبارك وتأثر 32 ألف وحدة سكنية.
وبين أن عدم إقرار الميزانيات سيتسبب في وقف الترقيات وعدم صرف العلاوات والبدلات لكل الموظفين والعسكريين، إضافة إلى تعرض المتقاعدين لأزمة نتيجة عدم قدرة الدولة على دفع مستحقات من أتم مدة خدمته حديثا.
ونوه إلى آثار سلبية أخرى تتمثل في توقف صرف المكافآت الشهرية للطلبة في البعثات الخارجية ، وتوقف إنجاز الطرق الجديدة في مناطق المطلاع ومدينة صباح الأحمد والخيران السكنية والعجز عن دفع مستحقات المقاولين، وتأخر تشغيل المستشفيات والمراكز الطبية الجديدة.
وأشار إلى توقف تنفيذ المشاريع الإنشائية الجديدة والصيانة وشراء المعدات اللازمة ووقف الترشيحات للعمل في بعض الجهات الحكومية.
وأضاف أن الأضرار ستمتد إلى تنفيذ البنى التحتية الرئيسة في المشاريع السكنية الجديدة، وستعجز وزارة التربية عن تسديد مستحقات شركات الحراسة للمدارس وعقود النظافة، كما ستعجز وزارة الكهرباء عن شراء مولدات جديدة متحركة ولن تستكمل مشروع العدادات الذكية، بالإضافة إلى بنود أخرى ستتأثر بعدم إقرار الميزانيات.
واعتبر حماد أن ” مسرحية الجلوس في مقاعد الوزراء انتهت وأصبحت مكشوفة للجميع والهدف منها تحصين أحد الوزراء، وهناك من يجلس في مقاعد الوزراء وفي اليوم التالي يجلس معه  في مكتبه بالوزارة وأحيانا في نفس اليوم”، مشيرا إلى أن هذا الأمر “يدل على وجود ترتيب مع الوزراء”.

وقال حماد إن ” الوزير الذي عليه الدور في الاستجواب يحضر إلى مجلس الأمة وليس بمعيته الفريق المساعد، ما يدل على علم مسبق لدى الوزير بأنه لن تكون هناك مناقشة للاستجواب”.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

super p force online http://www.topdrugscanadian.com/buy-super-p-force-online/