فيديو: حارس أمن سويدي يعتدي على طفل مغربي مسلم ويضرب رأسه بالأرض وهو يصرخ ويتشهد!

شرطي سويدي يضرب طفل مغربي مسلم -سويدية

تحديث – السويد: الرجل الذي ظهر بالمقطع المصور هو حارس في شركة أمن تقوم بحماية محطات القطارات وليس رجل شرطة، وهو معتقل حالياً مع زميله على خلفية هذه الحادثة.

بصوت مخنوق تغالبه الدموع كان يردد “أشهد ألا إله إلا الله وأشهد أن محمدا رسول الله”، وكأنه يودع الحياة بعدما فقد القدرة على التنفس، هذا ما عاناه طفل مغربي حين وجد نفسه في قبضة شرطي سويدي طرحه أرضا وألقى بجسده الضخم فوقه، قبل أن يعمد إلى  وضع يده على فم وأنف الصغير محاولا إسكاته في الوقت الذي كان الأخير يردد الشهادتين.

ففي حادثة صادمة وثقها أحد المارة بهاتفه المحمول، قام شرطي سويدي بإمساك طفل مغربي من مواليد سنة 2005 في محطة للقطار بمدينة مالمو، وفي الوقت الذي حاول الطفل الإفلات من قبضة الشرطي رفقة صديق له يبلغ من العمر 12 عاما، انقض عليه الشرطي وطرحه أرضا وجلس فوقه وغرس وجهه في الرصيف، الأمر الذي كاد يودي بحياة الطفل الصغير الذي ظل يصرخ طالبا النجدة قبل أن يستسلم ويبدأ في نطق الشهادتين بصوت مرتفع ليقوم الشرطي بوضع يده على وجهه محاولا إسكاته، في حين كان صديق الطفل يحاول هو الآخر الإفلات من قبضة شرطي آخر حيث سُمع صوته وهو يردد بالدارجة المغربية “حيد يدك”.

الصحف السويدية تناولت القصة التي خلفت صدمة كبيرة خصوصا وأن هناك شريطا مصورا يكشف بشاعة الحادث الذي أحرج شرطة مالمو، الأمر الذي دفع رئيس قسم الشرطة للخروج بتصريحات حاول من خلالها الدفاع عن الشرطي الذي عنف الطفل المغربي حيث قال إن “الشرطي قام بعمله” مشيرا إلى أنه “ضبط الطفلين وهما يسرقان”، محاولا التقليل من حجم فظاعة الشريط بقوله إن من نشره عمد إلى “توظيبه وحذف مجموعة من أجزائه التي تُظهر مقاومة الطفل للشرطي واعتداءه عليه” !

مبررات رئيس قسم الشرطة لم تجد صدى إيجابيا بل على العكس، حيث سخر الكثيرون من تصرف الشرطي إزاء طفل لا يتجاوز سنه التاسعة، في حين اعتبر الكثيرون أن سلوك الشرطي إلى جانب لا إنسانيته فهو ينم عن عنصرية كبيرة.

صحف سويدية تناولت الموضوع ذكرت أن الشرطي ظل على تلك الحالة التي ظهر بها في الشريط جاثما فوق جسد الصغير إلى حين حضور ثلاث دوريات شرطة، قامت باعتقال الطفل وصديقه، وقد كشفت ذات المصادر أن عناصر شرطة مالمو اضطرت إلى فتح تحقيق في الموضوع بعد انتشار “الفيديو” على موقع “يوتيوب” ومواقع التواصل الاجتماعي، وبعدما تقدم مجموعة من الأشخاص ممن كانوا في محطة القطار بشهادات تدين الشرطي وتؤكد أنه عنف الصغير وعامله بطريقة تفتقد للإنسانية.

قد يعجبك ايضا
تعليق
  1. فريد اسد الحوطي يقول

    طبعا فهو طفل مسلم ليس له اي حقوق عند العرب او عند العجم الجرب حسبنا الله و نعم الوكيل

  2. فريد اسد الحوطي يقول

    طبعا فهو طفل مسلم ليس له حقوق عند العرب الاعراب او عند العجم الاجراب حسبنا الله و نعم الوكيل

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

super p force online pharmacy https://www.topdrugscanadian.com/buy-super-p-force-online/