29-9-2015

نُشرت في عربي وعالمي | لا تعليقات

فيديو: عادل الجبير لـ(حسن روحاني): أنتم آخر من يتكلم عن الأمن في اليمن و سوريا وعن الاهتمام بالحجاج

– الفيديو:

قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إن إيران شريكة في انقلاب الحوثيين على السلطة الشرعية في اليمن، وذلك عبر تزويدهم بالسلاح والمستشارين والخبراء، مشيراً إلى أنها أحد الأسباب الرئيسية في الحرب التي تجري في اليمن اليوم.

وقال الجبير في حديث لقناة “العربية” إن إيران بسياساتها تزيد من إشعال نار الحروب، وذلك بمحاولتها تهريب السلاح للحوثيين في مخالفة صريحة للقوانين الدولية وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 22/16، كاشفاً أن آخر محاولة لهم كانت يوم السبت الماضي، عندما تم اعتراض باخرة إيرانية محملة بالأسلحة كانت في طريقها للحوثيين.

استغلال الحج سياسياً

وحول ما تطرق إليه الرئيس الإيراني، حسن روحاني، عن حادثة #التدافع_في_منى، قال الجبير إنه سبق وأكدت المملكة أنه لا يجوز استغلال أمور إنسانية حدثت عندما كان الناس يمارسون شعائر دينية سياسياً.

وأضاف الجبير أن الإيرانيين يعلمون تماماً أن المملكة، وعلى مدى عقود لم تبخل بتوفير كل ما بوسعها لتسهيل زيارة الأماكن المقدسة، وبالذات مكة المكرمة.

وأضاف أن الإيرانيين يدركون تماماً أن المملكة تقوم بعمل عظيم وهائل في خدمة زوار بيت الله الحرام، وأن ما ذكره الإيراني يتناقض مع مبدأ السيادة، وعدم التدخل في شؤون الآخرين.

شغب الإيرانيين بالحج منذ الثمانينيات

وقال الجبير إن الملك سلمان كان واضحاً جداً عندما أمر بإجراء تحقيق بكل شفافية، ومحاسبة أي شخص أو جهة قد يكون وقع منها تقصير، مضيفاً أن هذا التحقيق جارٍ وسوف يعلن للعالم كله بعد الانتهاء منه.

وحول حديث روحاني ومطالبته المملكة بالاهتمام أكثر بالحج والحجاج قال الجبير إن آخر مَنْ يتكلم عن الاهتمام بالحجاج والحج وبيت الله الحرام هم الإيرانيون أنفسهم، لأنهم في الماضي تسببوا بمشاكل للحجاج وأزعجوا زوار بيت الله الحرام عدة مرات، وأشهرها كانت عندما تظاهروا وسط الحجاج في ثمانينيات القرن الماضي، مما أدى إلى سقوط عدد من الشهداء، بسبب أعمال الشغب التي قاموا بها.

وتعليقاً على قول روحاني إن طهران تسعى لاستقرار سوريا، قال الجبير إن “إيران آخر من يتحدث عن ذلك”، مشيراً إلى أن طهران سبب رئيسي في الدمار والمأساة التي تشهدها سوريا.

الوسوم:,

اترك رداً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *