12-3-2013

نُشرت في الكويت | 3 تعليقات

فيديو: لقاء “مشاري بويابس” عبر برنامج “تايم لاين” مع سعد العجمي على قناة اليوم 12-3-2013 | كامل

مشاري بويابس

فيديو: لقاء المغرد “مشاري بويابس” في ثاني حلقات برنامج “تايم لاين” مع سعد العجمي على قناة اليوم 12-3-2013

رابط

الوسوم:, , , , , ,

  1. الاعلامي : سعد العجمي برنامجك ممتاز

  2. شمات يقول:

    صحيح منتاز وخصوصي بعد

  3. لا تعلق قلبك باحد غير الله يقول:

    لا تعلق قلبك باحد غير الله

     * الخلافات والصراعات يموج بها البلد، وكان بلدنا قد قدّم أنموذجاً بفضل الله في الوحدة والأُخوّة.. وكما كانت الوحدة غير متوقعة، ولكن الله هيأ أسبابها فكان ذلك آية، ثم كانت آية أخرى في هزيمة الانفصال بفضل الله رغم أن العالم كله وقف معه تقريباً؛ لأن الله غالب على أمره! فنخشى من العقاب الآن بضعف الوحدة أو فقْدها إذا لم نقم بالواجب في الحفاظ على النعمة وشكرها {..لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ..} [إبراهيم:7].  والأمر لله من قبل ومن بعد، والقلوب بيده: {وَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ لَوْ أَنْفَقْتَ مَا فِي الأَرْضِ جَمِيعًا مَا أَلَّفْتَ بَيْنَ قُلُوبِهِمْ وَلَكِنَّ اللهَ أَلَّفَ بَيْنَهُمْ..} [الأنفال:63].  * إن الذنوب هي أعظم أسباب تمزيق الشعوب {..وَظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ فَجَعَلْنَاهُمْ أَحَادِيثَ وَمَزَّقْنَاهُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ..} [سبأ:19]. ومن أبرز الذنوب الممزِّقة عدم الالتزام بشرع الله {..فَنَسُوا حَظًّا مِمَّا ذُكِّرُوا بِهِ فَأَغْرَيْنَا بَيْنَهُمُ العَدَاوَةَ وَالبَغْضَاءَ إِلَى يَوْمِ القِيَامَةِ..} [المائدة:14]. «…وما لم تحكم أئمتهم بكتاب الله تعالى ويتحرَّوا فيما أنزل الله إلا جعل الله بأسهم بينهم» [رواه ابن ماجه عن ابن عمر واللفظ له والبزار والبيهقي، وذكر الألباني في (صحيح الترغيب والترهيب) أنه صحيح لغيره].  

    * والمسئولية على وُلاة الأمر بالدرجة الأولى في الحكم بشرع الله وإزالة المنكرات الإعلامية والسياحية (ومن أبرز ذلك ما يتعلق بفتنة المرأة كالتبرج واسع النطاق، وانتشار الاختلاط، واستقدام المغنيات، ومنكرات السواحل والفنادق) والمنكرات السياسية (لاسيما ما يتعلق بعقيدة البراء، ومن ذلك أخيراً السعي لتعديل عطلة الخميس إلى السبت، وما يتعلق باختيار بطانة صالحة، واختيار أهل الكفاءة والصلاح في المناصب واجتناب الأثَرَة…) والمنكرات الاقتصادية: (كانتشار الربا في القروض والبنوك ومحاولة التعايش بينه وبين الاستثمار الإسلامي في بعض البنوك الربوية، وإيقاف الإنفاقات البذَخية في الاحتفالات والمؤتمرات والمرافق…) والمنكرات الاجتماعية: (ومن ذلك التركيز على المساواة بين الجنسين في جميع المجالات، والسماح للمنظمات المشبوهة لترجيل أو ابتذال المرأة، والإسراع في رفع المظالم، ورفع معاناة المحتاجين…).  * وكذلك لابدّ أن يتحمل الرعيّة والقوى السياسية مسؤوليتهم في التعاون على التماسك والأُخوّة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.  وهنالك من يظن أن الانفصال حلٌّ وهي فكرة خاطئة شديدة الخطورة؛ لأن ذلك يصب في خانة المؤامرة الصليبية اليهودية (الفوضى الخلّاقة) كما في العراق وأفغانستان والصومال، ولن يقتنع المتآمرون بدولة انفصالية واحدة، وإنما سوف يحوّلون البلد إلى مِزَق.. فلا يجوز اللعب بالنار. {..وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ..} [الأنفال:46].

     * والحل هو: {وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللهِ..} [آل عمران:103] (دينه وشريعته وإزالة ما يخالف ذلك) {..جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا..} [آل عمران:103] (فليس في التفرّق حلٌّ أبدا).  

    –/———
    علماء اليمن يا ليت قومي يعلمون

     http://olamaa-yemen.net/main/articles.aspx?selected_article_no=934

اترك رداً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *